“لدعم حاملي المشاريع.. إفريقيا تطلق”1000 فكرة

بعد نجاح النسخة الأولى، أطلقت مجموعة “إفريقيا” النسخة الثانية ل” 1000 فكرة “، البرنامج الذي أطلقته المجموعة الرائدة في مجال المحروقات، من أجل دعم حاملي المشاريع سواء على مستوى المواكبة، وحتى على مستوى التمويل.

الترشح لهذه النسخة انطلق منذ يوم الأربعاء 1 دجنبر 2021، وذلك من خلال التسجيل عبر الرابط”  www.1000fikra.com  “، علما بأن البرنامج مجاني ومفتوح لأي مغربي لديه فكرة مشروع قابلة للتطبيق، دون شرط الحصول على شهادة أو خبرة.

ويأتي ذلك في الوقت الذي سجلت النسخة الأولى التي انطلقت في سنة 2019 نجاحا كبيرا. وبالأرقام، رافقت هذه المبادرة 516 مشروعا، أفضت إلى خلق 389 مقاولة جديدة، بدأت بالعمل الفعلي في السوق الوطنية، فيما تعد هذه النتيجة ثمرة انتقاء دقيقمن بين أزيد من 14.000 مشروع مرشح، و950 مقابلة تم إجراؤها عبر الجهات الإثنى عشر للمملكة.

ويقوم برنامج “1000 فكرة” على تطوير وخلق المقاولات في المغرب بهدف تحويل أفكار الشباب المغاربة إلى مشاريع ملموسة.

كما أنه من مميزات البرنامج، انفتاحه على جميع شرائح الشباب، إذ لا يشترط في حاملي المشاريع بالضرورة امتلاك شهادة أو تجربة.

في هذا الإطار، توصل البرنامج عند الإطلاق الرسمي للترشيحات في أواخر 2019، ب14 ألف ملف من جميع أنحاء المملكة، تمت دراستها بشكل دقيق، وذلك قبل أن ينتقل الساهرون على” 1000 فكرة ” إلى  جل الجهات الإثنى عشر للمملكة، وذلك لإجراء أكثر من 950 مقابلة.

وعلى إثر هذه الدراسة، جرى اختيار ومرافقة 516 مشروعا في قطاعات متنوعة كالتجارة، الإلكترونيات، الفلاحة، الصناعة الغذائية، النسيج، الملابس، التعليم، الخدمات، الصناعة التقليدية، قطاع التواصل والوسائط المتعددة. وطور أزيد من 90٪ من حاملي المشاريع نموذجا أوليا تم اختباره في السوق، و97٪ منهم نجحوا في إنشاء إطار قانوني، فيما حقق 70٪ منهم أرقام مبيعات متواترة.

وفضلا عن ذلك مكن هذا البرنامج المبتكر من إمكانية 500 منصب شغل موزعة ما بين عقود عمل غير محدد، وعقود محددة وتداريب.

و أما من حيث التوزيع بين الجنسين، بلغت نسبة المشاريع المختارة المحمولة من طرف الذكور 70٪، فيما وصلت نسبة المشاريع النسائية إلى 30٪. أخيرا، وبفضل المواكبة التي اقترحها البرنامج، تم تحويل 80٪ من المشاريع التي دعمتها المبادرة، من مرحلة الفكرة إلى مراحل أكثر تقدما.

كما عملت إفريقيا إلى جانب ذلك على تنظيم قرابة 367 دورة تدريبية في جل جهات المملكة،بما يفوق 648 ساعة، مخصصة للمهارات الشخصية، التي تعتبر أساسية لأي مقاول.

لتحقيق ذلك، أبرمت”أفريقيا” اتفاقية مع شريك معترف به دوليا في هذا المجال هو”.Rebel Business School “من خلال منهجيته المبتكرة، كون فريق Rebel مدربين مغاربة على منهجه، الذي يقدم تجربة فريدة تسمح للمستفيدين بتحرير قدراتهم، وإنجاز مشاريعهم في مدة وجيزة.

و بعد الانتهاء من المرحلة الأولى الخاصة بالتدريب، استفاد حاملو المشاريع من 4 أشهر من الاحتضان، تلقوا خلالها دعما كاملا، شمل تنظيم 854 حصة للتكوين فردية وجماعية في التنمية الذاتية، وورشات عمل موضوعاتية خلال معسكرات تدريبية نالت رضا المشاركين, كما ظهر ذلك من خلال التقييم, إذ بلغت  نسبة حضور الدورات التدريبية المختلفة ما فوق 86٪ وأعرب أكثر من 85٪ من المقاولين عن رضاهم واقتناعهم بمختلف مراحل البرنامج.

المصدر:ahdath.info

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée.

Retour haut de page
Aller au contenu principal